الخميس، 29 ديسمبر، 2011

تشكيلة الحكومة الجديدة لبنكيران


 تشكيلة الحكومة الجديدة لبنكيران



 قام بنكيران بتقديم لائحة وزارئه للملك بعد تحلفات ومفاوضات عسيرة بينه وبين زعماء الاحزاب .  وأيضا عقب تعديلات أدخلها القصر على هيكلة الحكومة بحذف ثلاثة مناصب.


 
وكان أبرز تعديل في الهيكلة هو رفض تقسيم وزارة الداخلية إلى قسيمن، ما شكل صدمة إلى رئيس الحكومة.
وذكرت الصحيفة أن التقسيم الأولي منح 10 وزارات لحزب العدالة والتنمية، و6 لحزب الاستقلال، و4 للحركة الشعبية، والعدد نفسه للتقدم والاشتراكية.

وحصل العدالة والتنمية على مناصب (العدل، والمالية، والخارجية، والتعليم العالي، والثقافة والإعلام، والتجهيز والنقل، والوزارة المكلفة بالشؤون العامة والحكامة، والوزارة المكلفة بالأسرة والمرأة والتضامن، والوزارة المكلفة بالعلاقة مع البرلمان)، بالإضافة إلى منصب وزير بدون حقيبة، في حين استلم الاستقلال حقائب (التربية والتعليم، والصناعة التقليدية والصناعة والتجارة، والشبيبة والرياضة، وكتابة الدولة في الخارجية، والفلاحة والصيد والبحري، والتشغيل).
أما الحركة الشعبية فحصلت على (وزارة الداخلية، ووزارة الطاقة والمعادن، ووزارة تحديث القطاعات العامة، ووزارة السياحة)، بينما تسلم التقدم والاشتراكية حقائب (الصحة، والوزارة المكلفة بالجالية المغربية، والتجارة الخارجية، والإسكان).
صحيفة المساء تناولت بدورها الموضوع نفسه، وأكدت في موضوع تحت عنوان "هؤلاء وزراء العدالة والتنمية"، أن لائحة وزراء العدالة والتنمية تضمنت كلا من عبد الله باها، الذي اقترح لمنصب وزير الدولة، وسعد الدين العثماني، وزيرا للخارجية، والمحامي مصطفى الرميد، وزيرا للعدل، ومحمد نجيب بوليف، وزيرا للمالية، والحبيب الشوباني، وزيرا مكلفا بالعلاقات مع البرلمان، ومصطفى الخلفي، وزيرا للثقافة والاتصال.
كما اختار الحزب، حسب اليومية نفسها، عبد العزيز رباح، وزيرا للوظيفة العمومية، وإدريس أزمي لتقلد حقيبة الشؤون العامة والحكامة، وبسيمة الحقاوي لحقيبة الأسرة والتضامن، وعبد الغني الأخضر لحقيبة التجهيز والنقل، ولحسن الدوادي لحقيبة التعليم العالي.
أما لائحة أبرز المستبعدين من التشكيلة الحكومة داخل حزب العدالة والتنمية فضمت كلا من عبد العالي حامي الدين، وعبد الله بوانو، ومحمد يتيم، الذي راج اسمه بقوة لتسلم منصب وزير الثقافة والاتصال.
وارتباطا  بموضوع الحكومة الجديدة، أفادت صحيفة "المساء" أن الأمين العام للحكومة، إدريس الضحاك، اتصل بالوزراء المنتهية ولايتهم، والذين فازوا في الانتخابات التشريعية الحالية، من أجل تذكيرهم بتقديم استقالتهم قبل انقضاء المهلة القانونية، والمتمثلة في شهر، تجنبا لحالة التنافي التي ينص عليها القانون التنظيمي لمجلس النواب.
صفعة أميركية للجزائر والبوليساريو
اختارت جريدة "العلم"، لسان حزب الاستقلال (المشارك في الحكومة)، تركيز اهتمامها على قرار أميركي يحمل رسائل واضحة إلى كل من الجزائر وجبهة البوليساريو.
فتحت عنوان "إقرار مساعدات اقتصادية وتنموية أميركية لكل جهات المغرب" كتبت اليومية أن الولايات المتحدة الأميركية وجهت صفعة قوية للجزائر ولجبهة البوليساريو، بعد إقرارها لمساعدات اقتصادية وتنموية موجهة لجهات ومناطق المغرب، دون استثناء بما في ذلك الأقاليم الجنوبية.
وأبرزت أن الولايات المتحدة الأميركية وافقت على هذه المساعدات في إطار القانون المرتبط بالسنة الضريبية 2012، الذي وقعه الرئيس الأميركي، باراك أوباما، يوم الجمعة 23 ديسمبر 2011، بعدما تمت المصادقة عليه من قبل الكونغرس.
وفي موضوع آخر، كتبت الصحيفة أنه في الوقت الذي ما زالت فيه تداعيات وقف اتفاقية الصيد البحري بين المغرب والاتحاد الأوروبي يتردد صداها ما بين مؤيد ومعارض سارعت الجزائر إلى محاصرة المغرب في ملف الصيد البحري، عبر إبرام اتفاقية شراكة مع موريتانيا يسمح بموجبها لبواخر الصيد جزائرية باستغلال خمس رخص للصيد بسواحل موريتانيا جنوب المغرب، وتوريد ما بين 100 وألف و150 ألف طن سنويا من الأسماك الطرية إلى الأسواق الجزائرية.
السيلكون الفرنسي يربك مراكز التجميل
خصصت صحيفة "بيان اليوم"، لسان حزب التقدم والاشتراكية (المشارك في الحكومة)، حيزا مهما إلى "فضحية السيلكون الفرنسي"، إذ كشفت أن وزارة الصحة المغربية سارعت إلى الاتصال بمهنيي التجميل، للتأكد من صلاحية مستلزمات التجميل، خاصة أن المغرب يعرف بغياب قانون ينظم عمليات استيراد مثل هذه المواد من الخارج، بحيث لا تخضع المواد المستعملة في التجميل، وكل ما يعرف بالمواد شبه الطبية الأخرى لأي قانون، مما يتيح للشركات المختصة استيراد مجموعة من المواد دون أدنى مراقبة.
وليس المغرب وحده معني بالأمر، تضيف اليومية، فقد انتقلت فضيحة زراعة السيليكون الصناعي من فرنسا إلى 65 دولة.
قاصر تنجب من شقيقها
قالت صحيفة "الصباح" أن الوكيل العام بمحكمة الاستئناف بالناظور أمر الأحد، بإيداع متهم بهتك عرض واغتصاب شقيقته القاصر الناتج عنه إنجابها سفاحا منه، السجن المحلي بالمدينة.
وأوضحت أن البحث الذي أجرته عناصر الدرك الملكي بمركز جماعة أركمان كشف أن العلاقة الجنسية التي ربطت عبد الواحد (م)، 22 سنة، بشقيقته مريم (م)، 15 سنة، تعود إلى سنتين تقريبا، وقام خلالها بفض بكارتها داخل منزل أسرته المتواضع بدوار لهدارة، بجماعة أركمان، في غياب والديهما المنحدرين من ضواحي تازة.
يرغم زوجاته على توقيع اعتراف بالخيانة
تناولت "الأحداث المغربية" قصة رجل يلجأ إلى حيلة غريبة من أجل التخلص من زوجاته.
ففي خبر حمل عنوان "يتخلص من زوجاته بتوقيعهن اعترافا بالخيانة بأكادير"، أكدت اليومية أن شخصا في أكادير (جنوب المغرب) يشهر في وجوه زوجاتها الأميات اعترافا بالخيانة الزوجية وقعن عليه دون أن يدركن محتواه، ليتخلص منهن، بعد أن يسلبهن ما يملكن.
وأوضحت أن عمليات الطلاق المتكرر ثلاث مرات هي التي فضحت أمره للعدالة، التي أدانته ابتدائيا، يوم الثلاثاء الماضي، بسجنه مدة سنة و20 ألف درهم تعويضا مدنيا لطليقتين منه، إلى جانب غرامة مالية قدرها ألفي درهم، بتهمة تزوير في محررات عرفية، ومحررات رسمية، والنصب.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

اصدقائنا على الفيسبوك