السبت، 27 ديسمبر، 2008

المغرب 2008

المغرب يودع سنت 2008 وصط اجرائات امنية مشدد تخوفا من اي عمل ارهبي يستهدف سياح اجانب او يهدد الاحتفالات بقدوم السنة الجديدة . لقد مر المغرب من تجارب كبيرة خلال سنة 2008 منها في القطاع الاقتصادي و السياسي و الديني وحتى العسكري مما جعل المغرب يخطو خطوتين الى الامام رغم بعض انتهاكات حقوق الانسان التي جعلته يتراجع في الرتبة الدول الديمقراطية . ويتوقع خبراء الاقتصاد المغرب

إذا كنت تستعد للدخول إلى مدينة مغربية أو الخروج منها هذه الأيام، عليك أن تستعد للمرور من حواجز أمنية مكثفة، في كل حاجز يقف رجال أمن من مختلف الرتب بعضهم مسلحين ببنادق رشاشة مزودة بالذخيرة الحية، وعلى جانبي الطريق سلاسل أرضية تحمل مسامير حديدية لإفراغ الإطارات الهوائية لعجلات السيارات المشتبه في راكبيها أو التي يرفض سائقوها الامتثال للتفتيش أو يحاولون تجاوز الحواجز المنصوبة دون التخفيف من السرعة.

لكن ما الذي برر هذه الطوارئ الأمنية؟

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

اصدقائنا على الفيسبوك