السبت، 27 ديسمبر، 2008

اقتصاد المعلومة

يقدم مؤلفا كتاب النتوقراطية (Netocracy) تصورا فريداً لعصر المعلوماتية، والآثار الاجتماعية والسياسية المتوقعة نتيجة لثورة تكنولوجيا المعلومات. الكاتبان هما السويديان ألكساندر بيرد المحاضر الجامعي والخبير في مجال الاتصالات الصوتية بواسطة الإنترنت والمؤسس لأكبر شركة تسجيلات صوتية في السويد، وجان سوديرقفست الكاتب والمنتج والمذيع التلفزيوني. ينطلق الكاتبان من أن الجدل الراهن بشأن مستقبل العالم، أو بحسب كلماتهما المستقبل الرقمي، أي المعتمد على شبكات الإنترنت وبرامج الكمبيوتر، يتسم "بجهل طفولي" محبط. فالكاتبان يرفضان نظرية أن الإنترنت سيعزز موقف الرأسمالية والديمقراطية عبر إشاعة المزيد من الحرية للتجارة والاقتصاد والأفراد عموما في مختلف نواحي الحياة. كما يرفضان نظرية أن بالإمكان السيطرة على الإنترنت من قبل الدول وأنه سيتحول لأداة كبت وسيطرة، ويطرح الكاتبان نظريتهما عن "النتوقراطية" بديلا.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

اصدقائنا على الفيسبوك